اليوم مع الساعة السابعة صباحا و الجو بارد كنت داهبة رفقة صديقتي زينب الى العهد بينما نتمعن في طريقة بناء احدى العمارات في طريقنا  نثرثر بصوت مرتفع قليلا (دكالة) 

فيتدخل احد المارة و يخرج من جيبه شيء ازرق و يقول خدن و لا تخفن فنظرت الى وجهه فادا به رجل في الخمسينات و شعره ابيض لاحظت دلك من طرف خصلات شعره لانه كان يرتدي طاقية و معطف (مكبط مزيان)   لكني لم اتحقق من دلك الشيء فقالت لي صديقتي انه 200 درهم فعاودت النظر فقال لي خدي و لا تخافي و هو ينظر لي بشكل غير عادي ( على بالي بالك)  فانفرجت ضحكا مما زاد الطين بلة حيث تابع ملاحقته لنا لكنه كان يترك مسافة بيننا و ينه (باش من صبتوهش بالمعيار ديال بصح)  لكن طيشي (فضولي) لم يمنعني من جدبه الينا لكي اساله اولا ما سبب دلك التصرف  و مادا به ( لكي اندمه علر النهار لي تزاد فيه) و لمادا نحن لكن لاسف التحق بنا صديقنا سيعد مما جعله يراقبنا من بعيد فاما انا فلم اجد امامي شيء يعبر عن دلك سوى الضحك و الغريب في الامر اننا نلبس شيء يعبر اننا نريده ان يتصرف معنا هكدا....؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

و الله يستر

فمن لديه جواب مقنع  لهدا التصرف .....؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟